unbenannt-9

تحرك سريع نحو تحالف جديد.. لماذا زار مستشار ترامب الإمارات؟

هند بشندي – التقرير

“وليد فارس”.. الاسم الذي سيتردد كثيرا في الفترات المقبلة في العالم العربي، فهو مستشار الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، لشؤون الشرق الأوسط، خلال فترة الانتخابات.

ويبدو أن فارس اللبناني الأصل، لن ينتظر تولي ترامب رسميا رئاسة الولايات المتحدة، ليبدأ مهام عمله، كما يبدو أنه سيمارس نفس مهمته، المكلف به وقت الحملة الانتخابية لترامب.

ما يدلل على ذلك زيارته للإمارات، بحسب تقارير صحفية، والتي أشارت إلى زيارة قام بها إلى دولة الامارات العربية المتحدة خلال الايام الماضية، حيث اجتمع بعدد من كبار المسؤولين، إضافة إلى لقائه بولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد، خلال أحد الأنشطة الرياضية.

وسبق أن أكد فارس أن الأركان الأساسية للأجندة السياسية لترامب، تشمل الاهتمام بمنطقة الخليج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وخص بالذكر الإمارات والسعودية تحديدا.

مستقبل الشرق الأوسط

وبحسب مصادر خاصة لموقع إيلاف، فقد تركزت اللقاءات على ضرورة تجديد وتفعيل السياسة الأمريكية القادمة تجاه منطقة الشرق الاوسط، ومستقبل العلاقات الأمريكية – الإماراتية بشكل خاص، والأمريكية – الخليجية بشكل عام.

وتعرف مستشار ترامب، خلال الزيارة التي لم يعلن عنها بشكل رسمي، على الجهود التي تقوم بها الإمارات، بالتنسيق مع المملكة العربية السعودية، وحكومات أخرى، من أجل توحيد الصف ومواجهة الإرهاب، وإقامة توازن مع النفوذ الإيراني، وإعادة الشراكة بشكل أقوى مع الولايات المتحدة الأمريكية.

والتقى فارس بوزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد آل نهيان، حيث تلقى شرحا مفصلا عن الدور الاستراتيجي، الذي تقوم به الامارات، والعمل القائم مع السعودية، لدعم الاستقرار في الشرق الاوسط، ومواجهة التحديات في اليمن، والرؤية المشتركة في الحلول المتعلقة بأزمتي العراق وسوريا، إضافة إلى المبادرات التي تقوم بها دولة الإمارات، لتوحيد الموقفين الخليجي والعربي، والتنسيق مع مصر لمواجهة الإرهاب.

تحالف عربي أمريكي

ووفقا لما أشارت إليه التقارير الصحفية، فإن فارس طرح فكرة إقامة تحالف عربي أمريكي، بحيث تشكل الإمارات والسعودية جزءًا أساسيا من هذا التكتل المعتدل والاستراتيجي، إضافة إلى مصر.

وأوضح خلال الزيارة، أنه سينقل الأفكار التي تم تداولها بشأن المراحل المقبلة من العلاقات الأمريكية – الخليجية، إلى الإدارة الجديدة والكونجرس في واشنطن.

وليست هذه المرة الأولى، التي يشير فيها فارس إلى رغبة الحكومة الأمريكية الجديدة في إنشأ هذا التحالف، فسبق أن أكد أن الحكومة الأمريكية المقبلة بقيادة ترامب، ستؤسّس ائتلافًا مع دول الخليج ومصر والأردن ضد الإرهاب، وهو ما عارضه باراك أوباما خلال فترته الرئاسية، لإنجاح الاتفاق النووي مع طهران، الأمر الذي سمح لإيران بأن يكون لها الحضور الأكبر في العراق، بحسب تصريح فارس في لقاء مع شبكة “بي بي سي”.

واعتبر فارس أن تأسيس هذا التحالف من أولوياته القادمة، مضيفا أن واشنطن أعطت كل شيء لطهران ولم تأخذ شيئا، كما لم تراع مصالح الدول العربية المجاورة لإيران، وهذه الدول يجب أن تكون جزءا من أي ترتيبات تخص هذا الملف، خصوصًا في ظل تنامي التهديدات الإيرانية.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s